الأحد، 15 نوفمبر، 2009

أفكار لغرس حب الرسول صلى الله عليه وسلم في قلب الأطفال



1
تسبيط المعلومة بحيث يستوعبها عقل الطفل
نحدث الطفل ببساطة عن سيرة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وضرب له الامثلة من حياة الرسول على صفاة يحبها الطفل وتشجعه على فعل الخيرات كتشجيعه صلى الله عليه وسلم للأطفال على صلاة الجماعه ومكافأته للطفل الذي يصلي مع الجماعه ، ومداعبته صلى الله عليه وسلم لأبناء أصحابه وعدم التفريق بينهم وبين أبناء إبنته رضى الله عنها .. وغير ذلك من المواقف الكثيرة في حياته عليه السلام.



2
دمج أكثر من حاسة حال الشرح أو أثناء القصه

سئل طفل في الرابعة : هل تحب الرسول صلى الله عليه وسلم
فأجاب بحماس : نعم .. فسئل : لماذا ؟
رد سريعاً:لأنه يحبني ، فسئل باستغراب : ومن قال لك أنه يحبك؟
فقال وهو يضغط علي الأحرف: لأن أسمي عبد الرحمن
وذكر معنى حديث رسول الله قال: أحب الأسماء إلى الله ما عبد وحمد



3
اخبار الطفل بسيرة الرسول مع التأكيد على صفاته وترغيب الطفل بها واخفاء الشخصية إلى نهاية سلسلة السيرة
( كنوع من انواع التشويق )

أم تحكي لإبنها – الذي يبلغ من العمر 6 سنوات سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم منذ وفاة أبيه ، ثم ولادته صلى الله عليه وسلم وما لحق بها من معجزات ، مروراً بوفاة أمه ، ثم جده وعمه ، وزواجه ، ثم بعثته ... والغريب أنها طيلة هذه المدة لم تخبره عن اسم بطل هذه القصة التي ترويها له كل مساء قبل النوم ، وكان يلح عليها في معرفة اسم هذا البطل الذي سحره بكل اخلاقه الكريمة التي امتاز بها، فتخبره ان هذا لن يكون إلا في الحلقة الأخيرة من القصة وأخيراً كانت الحلقة الأخيرة ، فحدثته فيها عن وفاته صلى الله عليه وسلم وأخبرته أن البطل هو نبينا محمد عليه الصلاة والسلام ، فحزن حزناً شديداً على وفاته صلى الله عليه وسلم وأخذ يبكي بحرقة ، أدى ذلك إلى تعلقه الشديد بشخصيته صلى الله عليه وسلم ، وتحكي الأم قائلة: أنه كان مستعداً لفعل أي عمل قام به الرسول صلى الله عليه وسلم ، وقد غيرت هذه القصة كثيراً من أسلوب حياته ، بل إنها قلبت حياته .



.
.
.
القصص مأخوذه من الاستاذ جاسم المطوع

السبت، 17 أكتوبر، 2009

شاب يثأر من معلم ضربه ايام كان بالابتدائى‏


-الخبر -


دخل شاب فى الثلاثينيات من عمره الى حفل زواج فى حائل
وشاهد معلمه الخمسينى بين الحضور فتذكر معاملته السيئه له
عندما كان يدرسه اللغه العربيه فى ثاني ابتدائى

فما كان من الشاب الا الهجوم على معلمه السابق
وضربه ضربا مبرحاأمام الحاضرين بالزواج

الحاضرين حاولوا حمايه المعلم من يدى الشاب
ولكن الشاب استمر بكيل الكمات للمعلم ويذكره بما فعله به عندما كان صغيرا

هرب المعلم من قاعة الاحتفال في حال يرثى لها بعد تدخل الحاضرين .

بعد هروب المعلم ذكر الشاب اسباب ضربه للمعلم للحاضرين فقال لهم

ان المعلم كان يضربه بعصى غليظة ضرباً مبرحاً أمام زملائه ويصفه بأوصاف مشينة

وأضاف أن المعلم كان يطرحه على أرضية الفصل المتسخة ويفتش فى شعر رأسه بالعصا بحثاً عن «القمل» ليُضحِك عليه زملاءه

وأن المعلم تمادى في إساءته لأنه كان يعلم أنه طالب يتيم وليس له أحد ليدافع عنه.

وان المعلم تسبب له بمشكلات نفسية حادة ما زال يعاني منها الى الان
----

**تعليقي **

صراحة قلعته هالمدرس يزاه وأقل من يزاه بعد
سواء كان ( الأذى ) جسدياً أو معنوياً

إلى متى يجهل المعلم مكانته بالمجتمع ؟
إلى متى يجهل المعلم تأثيره على المجتمع ؟

وإلى متى يتجاهل المعلم تلاميذه
وينسى رسالته التي يجب عليه إيصالها لهم ؟



---


وتقبل الله طاعتكم ولو إنها متأخره =)

السبت، 22 أغسطس، 2009

السبت، 25 يوليو، 2009

مشكلة تلعثم الطفل في الكلام






لابد من التنبيه على أن التلعثم في الكلام هو ترجمة لحالة الطفل النفسية والضغوطات التي يواجهها .


فعندما تواجه مثل هذه المشكلة هناك بعض الأمور التي تساعد على حل هذه المشكلة منها :


1- لا تحرج الطفل أمام زملائه
من المعلوم أن أكثر الصعوبات التي يواجهها الأبوان هي مناقشة مشكلة اللعثمة مع الطفل نفسه والإجابة على تساؤلاته، وكيف يكون رد فعلهم أمام الطفل وهو يتلعثم أثناء الحديث معهم وماذا يقولون له (( هنا يجب التأكيد على تجاهل اللعثمة عند الكلام ومراعاة عدم إعطاء الطفل اهتماما سلبيا أو إيجابيا للعثمة التي من الممكن أن يستغلها الطفل لجلب انتباه والديه ))

2- عدم توبيخ الطفل أو الضغط عليه إذا لم يتكلم بطلاقة .

3- أظهر المزيد من الاهتمام والحب لطفلك
أثبت له أنك تقبله وتحبه رغم مشكلته الشخصية، ركز أكثر على الأشياء والحركات الإيجابية التي يقوم بها أكثر من تركيزك على طريقته في الكلام .

4- على الأهل تحفيز الطفل على التعاون مع المعالج والقيام بالتدريبات المنزلية بانتظام .

5- على الأبوين أن يخففوا من سرعة حديثهم وذلك بجعل كلامهم وكلام جميع أفراد الأسرة بطيئاً نوعاً ما حتى يقوم الطفل بالكلام بنفس الطريقة.

6- اعمل جهدك على تقطيع الجملة التي تقولها لطفلك لأن هذه الطريقة أيسر على الطفل أن يقلدها ويعبر عن نفسه بتعابير قصيرة.

7- لا تطلب منه أن يذهب ليسأل أو يخبر أحدا
ولا تطرح أسئلة بحاجة إلى شرح وإجابة مفصلة، بل يفضل الأسئلة التي يجاب عليها بنعم أو لا أو إجابات قصيرة.

8- لا تطلب منه أن يستعرض ما يحفظه من المحفوظات أمام أصدقائه أو الزوار.

9- التكلم والاشتراك مع الطفل في إلقاء نشيد في نفس الوقت.. طريقة جيدة في إطلاق الكلام.

10- اعمل على تنمية مواهب الطفل خلال الرسم والتلوين أو اللعب بالرمل بحيث تشغله وتبعد تفكيره عن الكلام والإحباط الناتج عنه.

11- محاولة تجنب الطفل الضغوطات التي تؤدي إلى القلق والتوتر مما يزيد من حالة التأتأة عنده
وذلك بعمل قائمة بجميع الضغوطات والمتطلبات التي هي فوق طاقة طفلك وطرق إزالتها كما ترى أنت. والضغوطات هي ما يشعر به الطفل في المواقف التي تتطلب منه أن يتكلم بوضوح وطلاقة، مثل الكلام أمام الغرباء، أو سرد قصة بسرعة، أو الإجابة على أسئلة الضيوف أو الرد على التيلفون...الخ.

12- على الأقارب عدم التدخل في طريقة الطفل في الكلام أو تعديله، وأن يتفهموا سلبية وضرر سلوكهم .


13- لا تجعل الطفل يتكلم وهو يبكي أو منفعل. اجلب انتباهه إلى شيء آخر.

14- إن العلاقة بين المتلعثم وإخوانه قد تتوتر من حين لآخر، وهذا نتيجة عدم قدرته على التنافس الكلامي معهم. على الأبوين أن يعودوا أبناءهم على طريقة الكلام البسيط بالدور
أي أن يتكلم كل منهم عند دوره، وعلى جميع أفراد الأسرة أن يستمعوا له بانتباه وصبر. كما يجب على الأبوين تشجيع الطفل على أن يأخذ دوره في الحديث وأن يتحكم بطريقة إخراج الكلام كما يفعل أثناء المعالجة مع الأخصائي.

15- أزل شعور المنافسة والشعور بالغيرة لدى الطفل بإشراكه في لعب أخيه الرضيع أو أخيه الأصغر منه.

16- أبعد عن طفلك الشعور بخيبة الأمل، وخاصة إذا طلبت منه القيام بعمل صعب، وعدم مقارنته بالأطفال الأكبر منه سناً أو الأطفال المتميزين أصلاً .


17- إن من أكثر مثيرات اللعثمة عند الأطفال الصغار هما الإثارة والتعب، لذلك فإن على الأبوين أن يتحكموا بالأشياء والظروف التي تسبب الإثارة عند الطفل.

18- أعطِ طفلك الوقت الكافي إذا طلبت منه عمل شيء، وحاذر أن تطلب منه الإسراع بإنجاز ما طلبت منه .

19- القاعدة هي «عدم التفريق بالمعاملة» بين طفل وآخر من أبنائك.


--

منقول مع بعض التعديلات

السبت، 11 يوليو، 2009

معلومات مهمة عن مرحلة ماقبل المدرسة







أولا: القدرات العقلية واللغوية في مرحلة ما قبل المدرسة:

في هذه المرحلة تزداد قدرة الطفل على التعلم، وتتكون لديه المفاهيم المختلفة، وتزداد قدرته على الإدراك والانتباه والتذكر وحفظ الأصوات والكلمات، ويمكنه أن يحقق الآتي:

- في عمر السنتين يمكنه أن يركب 3 كلمات معا، فعل وفاعل ومفعول.
- في عمر السنتين والنصف يشير لنفسه بالضمير "أنا"، ويعرف اسمه الكامل.
- في عامه الثالث، يعرف عمره وجنسه، ويعد 3 أشياء بشكل صحيح، ويكرر لفظ 3 أرقام أو جملة من 6 مقاطع لفظية.
- في عمر 4 سنوات يمكنه أن يعد 4 قطع نقدية بشكل صحيح، وأن يقص قصة.
- في عمر 5 سنوات يمكنه أن يسمي 4 ألوان، وأن يعيد لفظ جملة من 10 مقاطع لفظية، وأن يعد 10 قطع نقدية بشكل صحيح.


وغالبا ما يحدث تفاوت بين الأطفال، فيمكن لطفل أن يسبق عمره أو يتأخر عن أقرانه قليلا.








ثانيا: مدة التركيز:

عادة ما تتراوح مدة تركيزهم ما بين 5 إلى 6 دقائق؛ وبعدها يفقدون القدرة على المتابعة؛ ولهذا فهم يحتاجون إلى فاصل ثم البدء من جديد، وهكذا.




الأربعاء، 1 يوليو، 2009

العاب وأنشطة حركية




في هذه المرة سأعرض ألعاب وأنشطة حركية للطلاب يمكن الاستفادة منها في حصص الأحتياطات أو حفلات استقبال وختام الفصل الدراسي ..


1. لعبة البالونات ( تصلح لفريقين أو أكثر )
* ماتحتاجون إليه : بالونه لكل طالبة _ كرسي لكل فريق
* طريقة اللعبة : كل طالبة لها تحاول الامساك بالبالونه من غير لاتمسكها ( تستطيع اخفاءها بقميصها مثلا أو ربطها بيدها او حتى الامساك بها برجليها ) ، ومن ثم تدور حول الكرسي ثم تضعها وتجلس عليها حتى تفقعها {يعني تبطها بالكويتي }

والفريق الفائز هو الذي ينتهي من بالونته أولاً


2. لعبة الكاسات ( تصلح فردية وتصلح لفريقين )
* ماتحتاجون إليه : كاسات ورق _ نشيده
* طريقة اللعبة : مجموعة كاسات اقل من عدد الطالبات بواحد ، تشغل النشيدة وتطوف الطالبات حول الكاسات أثناء النشيدة ، وفجأه نوقف المسجل وتأخذ كل طالبة كاس ، وتخرج الطالبة التي لم تحصل على كاس ، بعد ذلك ننقص كأس آخر أيضاً ويكملون اللعبة إلى أن تحصل واحده فقط على كاس.







3. لعبة الهدية
* ماتحتاجون إليه : هدية مغلفة بأكثر من غلاف ( ممكن استعمال الجرائد ) وممكن بدون تغليف _ نشيدة
* طريقة اللعبة : كل طالبة تأخذ الهدية وتعطيها الطالبة التي بجانبها ، إلى أن يوقف المسجل ، والتي تقف عندها تخرج ، وهكذا إلى أن تبقى الفائزة بدون الهدية .
الطريقه الثانيه بعد ان نوقف المسجلة تنزع الطالبة غلاف واحد من الهديه ، وهكذا إلى ان ينتهي الطالبات ، والفائزة هي من تبقى عندها الهدية .





4. لعبة بر بحر
* ماتحتاجون إليه : _
* طريقة اللعبة : معروفة لدى الجميع بر جلوس وبحر قيام ، والفائزات اللاتي يكملن للنهاية ، تبقى في الغالب من 3 إلى 4 طالبات ، خصوصاً إذا كان العدد كبير .





5. لعبة الأعواد البلاستيكية
* ماتحتاجون إليه : اعواد بلاستيكية
* طريقة اللعبة : نثر الأعواد { نفس طريقة النون بالكويتي } والطالبات يجمعنها ، والفائزة هي التي التي تجمع اكبر عدد من الأعواد








الثلاثاء، 23 يونيو، 2009

من هو طفل الـ Hyper Active = اضطراب النشاط المفرط ؟ 1

* قبل أن أبدأ بالموضوع لابد من التنبيه على :
أ) ليس كل طفل كثير الحركة يعني أنه يعاني من اضطراب النشاط المفرط .
ب) ينتشر هذا الاضطراب بين أطفال المدارس بنسبة تتراوح بين 3% إلى 5% [ أي أننا لايمكن اكتشافه قبل سن الدراسة ]
ج) أغلب الأطفال قبل سن المدرسة كثيري الحركة والاكتشاف فلاداعي للقلق .
د) هذا الاضطراب يصيب الذكور أكثر من الإناث بنسبة تقريبية 1:4 .
هـ) في حال تطابق أكثر من صفة في الطفل يجب مراجعة أخصائي ( تربية خاصة أو علم نفس تربوي ) للتأكد والإطمنان على الطفل وعدم تجاهل الأمر أو تضخيمه .






* نبدأ بتوضيح ( اضطراب النشاط المفرط ) حسب رأي أحد الأخصائيين :
الطفل المصاب بنقص الانتباه، وفرط الحركة، أو هو الطفل قليل الانتباه، وكثير الحركة، فهذا الطفل لا يستقر على حال، أو في مكانه، ولو لبعض الوقت، فهو كالفراشة ينتقل من مكان لمكان، وهو شديد الاندفاع والتهور، وقد يعرض نفسه للمخاطر دون أن يفكر بالنتائج.




(((استنتاجاتي وموضوعي الذي أردت الكتابة عنه )))
* إذن نستطيع معرفة أهم شئيين قد يعاني منهما الطفل صاحب النشاط المفرط :
فرط الحركة + قلة الانتباه
ففرط الحركة : لايلبث أن يجلس لمدة 10 دقائق او ربما قبل ان يكملها يلهو بشيء آخر ، فهو سريع الملل ولايكمل الشيء إلى نهايته .
قلة الانتباه : او ممكن أن نسميه عدم القدرة على التركيز ، بل هو معرض للتشيت الإنتباه على ابسط الأشياء .
هذين الأمرين يجعلان من :
1. المعلمين :-
- يرون أن الطفل مهمل ولايهتم بواجباته ، بل وينسى أشياءه المدرسية ولايحضرها معه .
- لايتابعهم أثناء الشرح ، بل قد يعبث بأمور أخرى بالفصل .
- لايحب الكتابة وخطه رديء لايتقيد بالهوامش والأسطر .
- يكثر من استعمال الممحاة .
- ملول ويتعب بسرعة من التكليف بكتابة شيء ما .
2. أولياء الأمور :-
- يرون أن الإبن مرهق لهما بكثرة مشاغبته واستدعاء المدرسة لهم .
- مهمل وينسى بعض أغراضه بالمدرسة ، ولايحافظ عليها .
- لايريد الانصات للمعلم .
- كثير المقاطعة للآخرين ولايحترمهم .
- لايسمع كلام المعلم مهما طلب منه .
- تدني مستواه الدراسي .




يتبع الجزء الثاني ( أعراض ممكن ملاحظتها لدى الطفل صاحب النشاط المفرط )

الأربعاء، 10 يونيو، 2009

قاتلات الابداع



انتي ماتفهمين ؟!! جم مره بعيد لج الدرس ؟!!!


طول عمركم اغبيا !!!


متى ربي يفكني من اويوهكم !!!


غالاط = غلط ( بصوت عالي طبعاً ) قومي أوقفي !!!


قومي جاوبي أشوف بالله شبتقولين ؟!!

قليلات أدب مومتربين !!!


لازم أستدعي ولي أمرك !!!

اعتبروا الدرس انشرح وراح يدخل معاكم بالامتحان !!!
روحي عند الاخصائية !!!

باجر امتحانكم .. وإذا شفت أحد منكم غاب لأخليكم تبجون بامتحان الفاينل !!!









هذه بعض من السموم التي تتجرعها الطالبات خلال الفصل الدراسي
وهذه بعض الكلمات من حصص متفرقة التي ما إن ينتهي اليوم الدراسي
حتى يكاد عقل المساكين ينفجر من كثرة الضغوطات بما فيها من كلمات جارحة
بالاضافة إلى الواجبات اليومية والتكاليف الدراسية ...الخ من الاعباء الدراسية والضغوط النفسية
ولا ننسى الحقيبة المدرسية أكيد ;)





لا أعلم ما بال من يتصرف من المربيات بهذه الأساليب ولا أعلم الطريقة التي يفكرن بها !


أياً كان تصرف الطالبة فهي لا تستحق مايقال لها من ألفاظ غير لائقة بك أيتها المربية !


وأياً كانت ظروفكِ فالطالبة غير مسؤولة ولا ذنب لها بما حصل أو قد يحصل لكِ !


فلمَ هذه التصرفات الغريبة ؟
وما ذنب الصغيرات / الصغار ؟





قد ترى بعض المدرسات أن بهذا الأمر تنفيس لما فيهن من ضيق فيرتحن نوعاً ما !


ولكن هذا التنفيس عبارة عن رصاص في قلوب الصغيرات
ينغرس يوماً عبر يوم إلى أن يقضى على كل ذرة ابداع لديهن




هناك دراسة اجريت تقول أن نسبة الابداع عند الطفل إلى أن يصل لسن الثالثة 85%


وفي الرابعة ومافوق 90%


وما أن يصل إلى السادسة حتى ينخفض إلى 8%




فيا قاتلات الابداع رفقاً بعقول صغيراتنا
لأننا نطمح لبناء جيل القادة جيل الابداع جيل الطموح




الأربعاء، 13 مايو، 2009

قم للمعلم وفه التبجيلاً .. كاد المعلم أن يكون ( قتيلاً )

مواقف كثيرة التي تمر في مخيلتي .. وتمنيت أن يعود بي الزمان لأغير مجالي أو اختياري !
وربما أختار نفس المجال ونفس الاختيار !

أمر في حالة تذبذب .. هل أستمر .. أم اتوقف إلى هذا الحد وأبحث عن مجال آخر أو وظيفة لا تمت لتخصصي بصلة ؟


ولكني أرجع لأتذكر شرف هذه المهنة
وأردد بيت الشعر مع بعض من التحريف


قم للمعلم وفه التبجيلاً .. كاد المعلم أن يكون قتيلاً
يكفيني شرف الشهادة في هذه المهنة ( وإلا شرايكم ؟ )

الخميس، 30 أبريل، 2009

أبله ؟



q8 teacher
يالله بناتي نبي نبدل صفكم مع الصف الثاني

الطالبات في وضع الاستعداد للتبديل مع الصف الآخر
وإذا بأحد الطالبات تقف معقودة الحاجبين وتقول باستغراب
أبلــه؟!!!!


q8 teacher
نعم حبيبتي ؟

الطالبة
لأ لأ ، إنتي أبله ؟

q8 teacher
عيل ليش اقولكم ببدل مع صفكم ؟





ملاحظة : الطالبات المراد تبديل صفهم بالصف الآخر ( رابعة ابتدائي ) !
بصراحة الموقف مضحك مبكي
استغربت من طريقة حوار الطالبة وخصوصاً أنني ظننتها تناديني ولم اتوقع أنه سؤال !
وما أضحكني هو صغر سنها وأن السؤال بهذه الطريقة لم يتوقع منها =)

فعلاً جيل اليوم يختلف عن جيل الأمس

الأحد، 12 أبريل، 2009

قادة المستقبل ..

من هم قادة المستقبل ؟

هم حصاد غرسنا في مسيرتنا التعليمية ..

هم نتاج جهدنا خلال تدريسينا في الحصص الدراسية ..

هم أمل لنا في بناء مستقبل مشرق للأجيال القادمة ..

هم صنّاع نهضتنا نحو مواكبة لبقية الأمم ..

هم تلاميذ الأمس قــادة اليوم .. هؤلاء هم (( قادة المستقبل )) ..

السبت، 28 مارس، 2009

بسم الله الرحمن الرحيم



مدونة Q8 TeaCHeR
هي مساحة لي أعبر فيها عن تجاربي الحياتية في هذا المجال
مع إضافة بعض خبراتي المتواضعة التي اكتسبتها من الحياة


تمنياتي لكل مدرس ومدرسة بالنجاح والتوفيق